المناطق / إعادة الإعمار

إنطلق مشروع ترميم وسط بيروت وإعادة إعماره، بفضل جهود رئيس الوزراء الأسبق الشهيد رفيق الحريري الذي أسس مشروع سوليدير على امتداد 180 هكتاراً،  وجعل منه مساحة حيوية إغتنت بالفنادق والمكاتب والعمارات السكنية. وأتاح ردم نصف مليون م2 من البحر إقامة مرفأين للسّياحة والنزهات على شاطئ البحر وحديقة عامة. ومنذ العام 1994، كشفت بيروت عن صدرها عبر حقبات مختلفة من تاريخها العريق في خلال عمليات إعادة البناء؛ وعملت بعثات تنقيب أثرية في حفريات أثرية أبرزت الكثير من الآثار والكنوز الرائعة.

 

تمّ تصنيف الأبنية والأماكن المقدّسة والعامّة في وسط بيروت آثاراً تراثيّة. وإحتفظت المدينة بطرقاتها الرئيسة مع تحسين وتحوير في المناطق المستحدثة. وإتخذت الأسواق حلّة جديـدة وأزيل غبار السنين عن الأبنية الرسمية فأكسبها التّجديد مسحة معمارية حديثة. 



Username
Password
Forget Password ?